إطلاق أسبوع السفر العربي في دبي

إطلاق أسبوع السفر العربي في دبي
http://www.s-maj-news.net/?p=13796392
الزيارات: 104
التعليقات: 0

• يضم أسبوع السفر العربي 2019 أربعة أحداث بارزة هي: معرض سوق السفر العربي، ومنتدى كونيكت الشرق الأوسط والهند وأفريقيا وسوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة ويوم المستهلك “هوليداي شوبر”

• سيشهد معرض سوق السفر العربي 2019 الذي يسلط الضوء على التكنولوجيا والابتكار مشاركة أكثر من 2,500 شركة عارضة وحضور 40,000 زائر

تستعد شركة ريد ترافيل إكزيبشنز لإطلاق “أسبوع السفر العربي” الذي يضم تحت مظلته أربعة أحداث رئيسية ويقام للمرة الأولى خلال معرض سوق السفر العربي 2019 الذي سيبدأ يوم الأحد 28 أبريل ويمتد على مدار أربعة أيام. سيتيح المعرض للمشاركين والمندوبين الفرص لإبرام الصفقات التجارية وعقد سلسلة من الاجتماعات في مركز دبي التجاري العالمي.

وسيضم أسبوع السفر العربي كلاً من معرض سوق السفر العربي 2019، وسوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة، بالإضافة إلى منتدى كونيكت الشرق الأوسط والهند وأفريقيا وفعالية يوم المستهلك “هوليداي شوبر” المخصصة للمستهلكين في قطاع الضيافة والسفر والتي تقام يوم السبت 27 أبريل.

وبهذه المناسبة، قال كلود بلان مدير محفظة معرض سوق السفر العربي وسوق السفر العالمي في لندن: “إن نجاح كل من سوق السفر العربي وسوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة وفر لنا منصة ليس فقط لتقديم حدثين جديدين لعام 2019، ولكن لاستحداث أسبوع سفر كامل يشمل أسواق الشرق الأوسط الداخلية والخارجية على مستوى السياحة الترفيهية والسفر الفاخر، بالإضافة إلى توفير منتدى مخصص لتبادل الخبرات والأعمال بين أبرز المتخصصين في شركات الطيران في المنطقة، وسلطات الطيران المدني، ومجالس السياحة، والمطارات، ومنظمي الرحلات السياحية”.

ووفقاً للمجلس العالمي للسفر والسياحة، فإنه من المتوقع أن ترتفع المساهمة المباشرة لقطاع السفر والسياحة في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 4.1% سنوياً لتصل إلى 108.4 مليار درهم بحلول عام 2028.

وأضاف كلود: “بناءً على هذه الأرقام، نحن واثقون من أن أسبوع السفر العربي سيكون محركاً رئيسياً لجذب أفضل الوجهات العالمية في قطاع السفر والتي تهم المستهلكين ورواد السفر في الشرق الأوسط. وبنفس السويّة، نعمل على تسويق منطقة الشرق الأوسط لمنظمي الرحلات السياحية والمتخصصين في قطاع السفر في الخارج”.

وسيستقبل سوق السفر العربي في نسخته السادسة والعشرين أكثر من 2,500 شركة عارضة من جميع أنحاء العالم، كما سيرحب بنحو 40,000 زائر من المتخصصين في صناعة الضيافة والسفر والسياحة، وسيشهد مشاركة ممثلين عن 150 دولة و65 جناحاً وطنياً وأكثر من 100 عارض جديد يشاركون للمرة الأولى في هذا الحدث الرائد.

ويركز سوق السفر العربي على أبرز الاتجاهات الحالية في قطاع السفر والضيافة، كما يتطرق إلى الإمكانيات المتاحة التي تساهم في تحقيق النمو. وفي هذا العام، ستشكل التكنولوجيا المتطورة والابتكار أبرز المحاور الرئيسية للمعرض. كما سيناقش أبرز الخبراء والمتخصصين التحول الرقمي وأثره في هذا القطاع، وظهور تقنيات مبتكرة من شأنها تغيير الطريقة التي تعمل بها صناعة الضيافة في المنطقة بشكلٍ جذري.

وسيشهد معرض سوق السفر العربي 2019 “المنتدى السياحي العربي-الصيني” الذي سيقام يوم الأحد 28 أبريل على المسرح العالمي “جلوبال ستيج”. وتأتي أهمية هذا المنتدى في ظل النمو الهائل الذي يشهده القطاع السياحي في الصين التي من المتوقع أن تستحوذ على نحو ربع السياحة العالمية بحلول عام 2030. وخلال الجلسة، سيناقش مجموعة من الخبراء أهمية هذا النمو للوجهات السياحية حول العالم وكيفية الاستفادة منه. كما سيتضمن المنتدى جلسة تواصل مدتها 30 دقيقة مع أكثر من 80 مشتري صيني.

وأكمل كلود بالقول: “ستشهد نسخة معرض سوق السفر العربي لهذا العام أكبر مشاركة من آسيا على الإطلاق بزيادة نسبتها 8% على أساس سنوي من إجمالي مساحة المعرض، مع مشاركة واسعة لكل من إندونيسيا وماليزيا وتايلاند وسريلانكا. لقد شهد الأسواق الرئيسية مثل الصين تطورات غير مسبوقة في الأشهر الـ 12 الأخيرة، لذا فإنه من المتوقع أن تشهد المنطقة المزيد من النمو والتطورات خلال عام 2019 وما بعده”.

ومن بين الأحداث الأخرى الرئيسية التي ستقام في المسرح العالمي جلسة مخصصة للسياحة في المملكة العربية السعودية والقمة العالمية للسياحة الحلال وقمة الصناعة الفندقية، حيث ستشهد تلك الجلسات والندوات مشاركة واسعة لأبرز الخبراء لمناقشة آخر التطورات التي يشهدها قطاع الضيافة والبنية التحتية الرقمية التي تشكل مستقبل هذا القطاع.

إلى جانب ذلك، سيعود معرض ترافيل تك إلى أجندة سوق السفر العربي، بالإضافة إلى أحداث وفعاليات أخرى مثل جوائز أفضل منصة عارضة وأكاديمية وكلاء السفر وجلسة المؤثرين الرقميين وفعالية نادي المشترين التي ستشهد تواجد 20 مشتري صيني للمرة الأولى.

بدوره علّق عصام كاظم، المدير التنفيذي لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي قائلاً: “تُعد مشاركتنا في معرض سوق السفر العربي جزءاً مهماً من جهودنا الرامية إلى زيادة مستوى وعي زوّارنا من مختلف دول العالم بدبي كوجهة رائدة للسياحة والسفر تمتاز بالتنوّع وتوفّر العديد من الخيارات للزوّار من حول العالم.

ويسرّنا أن نواصل دعمنا لهذا الحدث المهم في دورته السادسة والعشرين، فيما نحرص كذلك على تعزيز آفاق التعاون والتنسيق المستمر مع شركائنا في قطاع السياحة، الذين يلعبون دوراً رئيسياً في تنويع مقوّمات وعروض المدينة لتلبية تطلّعات الزوّار من مختلف أنحاء العالم. إنّ مفهوم الدورة السادسة والعشرين لمعرض سوق السفر العربي يرتكز على التشجيع على استخدام التكنولوجيا الحديثة والابتكار لما لهما من تأثير واضح على إحداث تغيير في المشهد العام للسياحة والسفر في العالم. وقد تبنّت دبي بالفعل استراتيجية الإعلام الرقمي والهواتف الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي، مع اهتمامها كذلك بالاستعداد للمستقبل والتشجيع على الحصول على التقنيّات البديلة الرائدة بهدف تطوير العروض والمقوّمات السياحية”.

وأضاف: “باعتبارنا مركزاً عالمياً للابتكار، ستستمر دبي في دعم جهود الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتطوير عروضنا وخدماتنا ومنتجاتنا والطرق التي نتواصل بها مع المسافرين المعاصرين الذين أصبحوا يعتمدون بشكل كبير على التقنيات الحديثة أكثر من أي وقت مضى لاتخاذ قرار السفر. وعلى الرغم من المنافسة العالمية الشديدة في هذا القطاع، إلاّ أن رؤيتنا ترتكز على تعزيز مكانة دبي كأكثر مدن العالم زيارة وابتكاراً”.

أما تييري أنتينوري النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات والرئيس التنفيذي للشؤون التجارية فصرح بالقول: “تحدد التكنولوجيا والابتكار، وهما الموضوع الرئيسي لمعرض سوق السفر العربي 2019، كيفية اختبار العملاء تجربة السفر في جميع مراحلها. ونحن في طيران الإمارات نعمل باستمرار لكي نوفر تجربة سلسة وسهلة للمسافرين، بدءاً من إجراء الحجز، وصولاً إلى مرحلة الصعود إلى الطائرة. ونقوم بتعزيز هذه التجربة من خلال قدرتنا على جمع البيانات باستخدام تقنيات مثل القياسات البيومترية وأدوات التخصيص، بالإضافة إلى مجموعة من المبتكرات الأخرى التي تساعد على توفير تجارب صممت خصيصاً لركابنا، وتتيح لهم السفر بتميز دائم”.

وفي الإطار ذاته، قال كريس نيومان، الرئيس التنفيذي للعلميات لدى مجموعة إعمار للضيافة: “بصفتنا الشريك الرسمي لمعرض سوق السفر العربي، فإننا نتطلع قدماً إلى استقبال الزوار القادمين إلى دبي من كافة أنحاء العالم. ويمثل المعرض منطلقاً هاماً لتسليط الضوء على الدور الجوهري الذي ساهمت به دبي في رسم ملامح جديدة لقطاع الضيافة، من خلال التركيز المتواصل على الإبداع والابتكار على كافة المستويات، كما سنقوم أيضاً باستعراض مجموعة فنادقنا الراقية في دبي والأسواق العالمية، والكشف عن الوجهات الجديدة التي نخطط لافتتاحها قريباً.

وستكون مجموعة إعمار للضيافة شريك الضيافة والفنادق الرسمي لمعرض “إكسبو 2020 دبي”، حيث سنعمل على التعريف بالمزايا الفريدة التي يتمتع بها القطاع الفندقي في المدينة، دعماً لأهداف استراتيجية دبي السياحية 2025”.

أما أنور عبد العزيز أبو مناصر، مدير الوجهات والاستراتيجية والعمليات في شركة فيجن فقال: “نحن نستهدف عام 2020 باعتباره سيشهد حدثاً مهماً للغاية وهو معرض إكسبو 2020. ويسعدنا مجدداً أن نواصل شراكتنا الاستراتيجية مع معرض سوق السفر العربي الذي يعد الأبرز على مستوى المنطقة. نحن نعيش في بيئة ديناميكية تعد بالكثير من النمو والتوقعات وتتناسب مع طموحاتنا الواسعة في هذا القطاع”.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني:
https://arabiantravelmarket.wtm.com/media-centre/Press-Releases/

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*