برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض : الجامعة تقيم حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة والثانية عشرة من طلابها ( افتراضياً )

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض : الجامعة تقيم حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة والثانية عشرة من طلابها ( افتراضياً )
https://www.s-maj-news.net/?p=13865083
الزيارات: 38
التعليقات: 0

برعاية كريمة من قِبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود – أمير منطقة الرياض – وبحضور معالي رئيس الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن ، ووكلاء الجامعة ، وعمداء الكليات والعمادات المساندة ، أقامت الجامعة حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة والثانية عشرة من طلابها ، وذلك من خلال حفل أقيم بهذه المناسبة ، روعي خلاله تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية ، في بهو مبنى إدارة الجامعة والعمادات المساندة بالمدينة الجامعية بالمجمعة .

وبدأ الحفل بالسلام الملكي ثم تم عرض لقطات لحفلات تخرج سابقة حظيت خلالها الجامعة وخريجوها برعاية وتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود – أمير منطقة الرياض – ، ثم استمع الحضور لآيات من القرآن الكريم تلاها الطالب سلطان بن عبدالله المعجل .

ثم تفضل راعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود – أمير منطقة الرياض – بإلقاء كلمة بهذه المناسبة من مكتب سموه بإمارة منطقة الرياض أعرب فيها عن سروره بالمشاركة في هذا الحفل ، كما نقل تهنئة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – ، وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – ، وأعرب سموه خلال كلمته عن فخره بهذه الجامعة التي أصبح لها دوراً بارزاً في صناعة التعليم الجامعي ، وصقل الكوادر ، وشحذ الهمم ، ورفع كفاءة مخرجاتها ، متزودة بالرجال المخلصين من منسوبيها ، كما هنأ سموه الطلاب والطالبات والجامعة بهذه المناسبة سائلاً الله سبحانه بأن يجعل النجاح حليفهم في حياتهم العملية لإكمال مسيرة البناء والتنمية ، وتقدم سموه بالشكر لمعالي رئيس الجامعة وأعضاء هيئة التدريس ومنسوبيها على مابذلوه من جهد مميز ومقدر لخدمة شباب وشابات الوطن خلال هذه الجامعة التي جعلت لها بصمة على أرض الوطن في مجال التعليم الجامعي .

بعد ذلك بدأت مسيرة رمزية مختصرة للخريجين ، حيث مثّل كل كلية خلالها أحد طلابها المتفوقين نيابة عن زملائهم مراعاة للإجراءات الوقائية من فايروس كورونا ، وتابعها بقية الطلاب والطالبات عبر البث المباشر ، وألقى خلالها عميد القبول والتسجيل كلمةً رحب فيها بالحضور في حفل تخريج الدفعة الحادية عشرة والثانية عشرة من طلاب وطالبات الجامعة ، مبيناً بأنه بلغ إجمالي عدد الطلاب والطالبات الذين تخرجوا من الجامعة منذ يوم تأسيسها إلى هذا العام (أكثر من خمسين ألف) طالباً وطالبة من مختلف الكليات والتخصصات العلمية والأدبية ، وعلى جميع الدرجات الأكاديمية ، كما أكد على الدور التنموي الذي تقوم به الجامعة ، حيث تُخرّج الكفاءات من أبناء الوطن ممن يساهمون في مسيرة التنمية الشاملة في وطننا الغالي ، مؤكداً في الوقت نفسه بأن الجامعة تفخر بأن تكون إحدى منارات التعليم التي حصلت على الاعتماد الأكاديمي المؤسسي ، واعتماد كثير من برامجها في هذا البلد المبارك من أجل المساهمة في بناء الإنسان ، تحمل رسالتها بكل ما تتضمنه من دعوة للتنمية البشرية والتطور العلمي وخدمة المجتمع ، وبيّن بأن الجامعة بفضل الله عز وجل ثم بتوجيهات معالي رئيس الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن تسعى إلى خدمة محافظات ومراكز المنطقة من خلال التوسع في القبول وفي افتتاح البرامج والتخصصات بما يساهم في خدمة أبناء الوطن في إكمال تعليمهم الجامعي دون تكبد عناء السفر والتنقل ، منوهاً بما حققته الجامعة من تطور ملموس في استكمال منظومتها الإلكترونية المقدمة لأبنائها الطلبة وتطويرها ، مما يُسهم في تقديم أفضل الخدمات الأكاديمية عن بُعد ، وبأسرع وقت ممكن ، وخاصة في ظل الظروف الصعبة المصاحبة لجائحة كورونا ، كما تقدم عميد القبول والتسجيل خلال كلمته إلى الخريجين بالتهنئة بهذا الإنجاز الكبير، معتبراً التخرج بداية لمرحلة مهمة في حياة الإنسان سر نجاحها الانخراط في مسيرة التنمية والبناء والتقدم ، وبأن وطننا بحاجة إلى كل جهد مبارك من أجل دفع عجلة البناء والتقدم نحو تحقيق رؤية المملكة الطموحة ، كما نوّه بما بذله الآباء والأمهات على عطائهم وصبرهم طيلة أيام الدراسة ، مقدماً لهم الشكر في يوم فرحتهم بتخريجهم أبنائهم ، كما تقدم بالشكر لأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية على ما قدموه ، ثم الشكر والامتنان والإكبار باسم الجامعة رئيسًا ومنسوبين وطلابًا لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – ، ولولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – على الدعم المتواصل واللامحدود لمسيرة العلم والتعلم ، ولراعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز – أمير منطقة الرياض – ، ولمعالي رئيس الجامعة ، والوكلاء والعمداء والمدراء ، وأعضاء هيئة التدريس ، والإداريين .

عقب ذلك تم عرض لقطات سريعة تحدث خلالها عددٌ من خريجي وخريجات الجامعة عن مشاعرهم بهذه المناسبة وما لقوه من دعم من قِبل الجامعة وأعضاء الهيئة التعليمية والإدارية بها حتى تحقق لهم هذا النجاح ، متقدمين بالشكر لكل من دعمهم وساندهم ، ثم تم عرض فيلم بعنوان : ( نحو المستقبل ) يحكي تطور التعليم بشكل عام وفي الجامعة بشكل خاص ، وماحققته من نجاحات وإنجازات وجوائز في مختلف المجالات الأكاديمية والإدارية بدعم لامحدود من قيادة هذه البلاد المباركة .

ثم ألقى الطالب ضاري بن صافي الرشيدي كلمة الخريجين بالنيابة عنهم ، رحب فيها براعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر آل سعود – سلمه الله – ومعالي رئيس الجامعة والحضور ، معرباً عن سروره بأن يقف متحدثاً باسمه واسم جميع الخريجين والخريجات ، متوجهاً بالشكر للجامعة بجميع إدارييها ومسؤوليها على تنظيم هذا الحفل الرائع في ظل هذي الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد وسعيهم لإسعاد وتشريف الطلاب بهذا التكريم ، كما أعرب بالنيابة عن زملائه عن مشاعر الفخر والاعتزاز بالانتماء إلى هذه الجامعة العظيمة التي تَعلّم بها على مدار الخمس سنوات ، محققاً تفوقاً ونجاحاً وتطوراً سواء على الصعيد الدراسي أو الشخصي ، منوهاً بالدور الكبير في ذلك – بعد توفيق الله – للجامعة بتوفير التشجيع اللازم والدعم من قبل الأساتذة والدكاترة الأفاضل الذين لم يبخلوا في تقديم أي مساعدة أو معلومة خلال سنوات الدراسة ، مؤكداً على فضل الأمهات والآباء في وقوفهم وتشجيعهم ودعواتهم ، كما بيّن بأنه وفي هذا اليوم نحتفل بجني الثمار ، مهنئاً زملاءه بهذا الإنجاز والنجاح ، وأكد في نهاية كلمته لجميع الخريجين بأن يكونوا لَبِنات صالحة في بناء هذا الوطن ، وأن يسهموا في تطوره وتقدمه وازدهاره .

وبعد الكلمة ألقى الخريجون والخريجات من كلية الطب القسم بمناسبة تخرجهم .

ثم ألقى معالي رئيس الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن كلمةً تقدم فيها بالشكر لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظهم الله – على الدعم الكبير واللامحدود الذي يلقاه قطاع التعليم بشكل عام والجامعة بشكل خاص ، والتي أصبحت منارة عالية لصنع الرجال والنساء الذين يعملون لخدمة هذا الوطن ، كما تقدم بالشكر لراعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز – حفظه الله – على الدعم الكبير والاهتمام الذي يوليه لهذه الجامعة ، كما تقدم بالشكر لجميع منسوبي الجامعة من الهيئة الإدارية والأكاديمية على مابذلوه ، معتبراً ماتحقق من نجاح بجهود جماعية شارك فيها الجميع ، وهنأ معاليه الطلاب والطالبات والآباء والأمهات بهذه المناسبة ، مؤكداً على الجميع بالعمل خدمةً للدين ثم لهذا الوطن ، وأن يكونوا لبنات صالحة في بناء هذا البلاد المباركة .

عَقِبَ ذلك تم تكريم الطلاب المتفوقين والطالبات المتفوقات من الخريجين من قبل معالي رئيس الجامعة ، ثم اُلْتقطت صورة تذكارية بهذه المناسبة .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*